التّدخّلات الهادفة لتقليل زيارات المستخدمين الرّاشدين المتردّدين لقسم الطوارئ

Citation: Moe J, Kirkland SW, Rawe E, et al. Effectiveness of interventions to decrease emergency department visits by adult frequent users: a systematic review. Academic Emergency Medicine 2017; 24(1): 40-52

ما هذا؟ تشكّل جائحة كوفيد-19 ضغطاً على أنظمة الرّعاية الصّحيّة. قد تزوّد الأبحاث الحاليّة حول طرق تقليل الزّيارات المتكرّرة لقسم الطوارئ معلوماتٍ لتسهيل ذلك.

في هذه المراجعة المنهجيّة، بحث المؤلّفون عن أبحاثٍ تُقيِّمُ تأثيراتِ التّدخّلات الهادفة لتقليل الزّيارات المتكرّرة للمستخدمين الرّاشدين المتردّدين لقسم الطوارئ. لم يقيدوا بحثهم بتاريخٍ أو نوعٍ أو لغة نشرٍ وأقاموا بحثهم في أكتوبر 2014. تضمّن 21 دراسةٍ غير خاضعةٍ للرّقابة قبل الدّراسة وبعدها و6 تجارب عشوائيّة و4 دراساتٍ خاضعةٍ للرّقابة.

ما ينجح: خفّضت إدارة الحالة الزّيارات المتكرّرة للمستخدمين الرّاشدين المتردّدين لقسم الطوارئ.

خفّضت خطط الرّعاية من الزّيارات المتكرّرة للمستخدمين الرّاشدين المتردّدين لقسم الطوارئ.

قلّل تحويل المرضى لقسم الرّعاية غير العاجلة من الزّيارات المتكرّرة للمستخدمين الرّاشدين المتردّدين لقسم الطوارئ.

خفّضت ملاحظات الحالة المطبوعة من الزّيارات المتكرّرة للمستخدمين الرّاشدين المتردّدين لقسم الطوارئ.

خفّضت الزيارات المنزليّة ضمن إطار العمل المجتمعي من الزّيارات المتكرّرة للمستخدمين الرّاشدين المتردّدين لقسم الطّوارئ.

ما لا ينجح: لم يُلحظ شيء.

ما هو غير مؤكد: لم يُلحظ شيء.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Add yours ↓

Comments are closed.