تصورات العاملين في مجال الرعاية الصحية للمخاطر واستخدام استراتيجيات التأقلم مع الأمراض التنفسية المعدية الناشئة

Citation: Koh Y, Hegney DG, Drury V. Comprehensive systematic review of healthcare workers’ perceptions of risk and use of coping strategies towards emerging respiratory infectious diseases. International Journal of Evidence-Based Healthcare 2011; 9: 403-19

ما هذا؟ تتسبب جائحة كوفيد-19 بضغط كبير على العاملين في مجال الرعاية الصحية. قدتؤثر تصوراتهم للمخاطر على سلوكهم ومواقفهم تجاه مرضاهم.

في هذه المراجعة المنهجية، بحث المؤلفون عن بحث علمي يُقيّم تصورات العاملين في مجال الرعاية الصحية لخطر التعرض لأمراض الجهاز التنفسي الناشئة المعدية واستخدامهم لاستراتيجيات التكيف المرتبطة بالمخاطر. لم يتقيدوا بنوع للمطبوعات ولكن اقتصر بحثهم على الدراسات المنشورة باللغة الإنكليزية ما بين عامي 1997 و2009. عثروا على 14 دراسة كمية فحصت تصورات المخاطر وسلوك العاملين في الرعاية الصحية الذين يرعون مرضى متلازمة التنفسية الحادة الوخيمة (SARS) في المستشفيات (9 دراسات) أو تفشي محتمل لجائحة الإنفلونزا (5 دراسات)، و دراستين (2) نوعيتين.

ما تم اكتشافه: يمكن أن تؤثر تصورات العاملين في الرعاية الصحية للمخاطر على سلوكهم تجاه المرضى الذين يعانون من أمراض تنفسية ناشئة معدية.

قبِل معظم العاملين في مجال الرعاية الصحية المخاطر كجزء من أدوارهم في وظيفتهم ومسؤولياتهم المهنية.

تحتاج المؤسسات والحكومة إلى ضمان التواصل بين السياسات والإجراءات وتنفيذ التدابير المؤسسية الكافية (مثل معدات الحماية الشخصية؛ والتعليم والتدريب؛ والدعم الشخصي) لحماية العاملين في مجال الرعاية الصحية أثناء الأوبئة وبعدها.

كانت الاستراتيجيات التنظيمية ضرورية في الحد من تصورات العاملين في مجال الرعاية الصحية للمخاطر وزيادة مستوى استعدادهم الشخصي.

تحتاج المؤسسات إلى ضمان وجود إجراءات حماية مناسبة للسيطرة على العدوى لحماية العمال وعائلاتهم.

يجب على المؤسسات أن تقدم للعاملين في مجال الرعاية الصحية حوافز تنظيمية مثل مدفوعات تعويضية وعطلات خاصة، حيثما كان ذلك مناسبًا، بعد تعرضهم للمرضى المصابين.

ما لا ينجح: لم يُلحظ شيء.

ما هو غير مؤكد: هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتحديد العوامل التي قد تؤثر على قرارات العاملين في مجال الرعاية الصحية للبقاء ضمن القوى العاملة وتقديم الرعاية للمرضى المصابين، أو الاستقالة من القوى العاملة.

 

إخلاء مسؤولية

كَتب هذه الملخصات موظفون ومتطوعون لدى منصة ‘ العون بالبرهان /أو العون المسند”  (Evidence Aid) من أجل جعل محتوى الوثيقة أو المقالة الأصلية في متناول صانعي القرار الذين يبحثون عن البراهين المتاحة حول فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) ولكن قد لا يكون لديهم بدايةً الوقت لقراءة التقرير الأصلي بالكامل.  لا يُقصد بهذه الملخصات أن تكون بديلاً عن المشورة الطبية للأطباء، أو غيرهم من العاملين في المجال الصحي، أو الجمعيات المهنية، أو مطوري الأدلة الإرشادية السريرية، أو الحكومات الوطنية والوكالات الدولية.  إذا أعتقد قراء هذه الملخصات أن البراهين المقدمة فيها ذات صلة بصنع قرارهم الخاص، فيجب عليهم الرجوع إلى محتوى وتفاصيل المقال الأصلي بالإضافة إلى المشورة والأدلة الإرشادية التي تم تقديمها من مصادر الخبرة الأخرى وذلك قبل اتخاذهم للقرارات. لا يمكن اعتبار منصة ” العون بالبرهان /أو العون المسند ” (Evidence Aid) مسؤولة عن أية قرارات تُتخذ بشأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) على أساس هذا الملخص فقط.

Add yours ↓

Comments are closed.