تكلفة الرعاية الصحية المتعلقة بنوبات الإنفلونزا في البلدان ذات الدخل المرتفع.

Citation: Federici C, Cavazza M, Costa F, et al. Health care costs of influenza-related episodes in high income countries: A systematic review. PLoS ONE 2018; 13(9): e0202787

ما هذا؟ تسببت جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) بإثقال كاهل المنظومات الصحية والإقتصادية. قد تساعد المعلومات حول الفاعلية بالنظر إلى تكالبف التدخلات الطبية لمواجهة الفيروسات الأخرى التي تصيب الجهاز التنفسي على وضع قرارات سليمة للمواجهة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

في هذه المراجعة المنهجية بحث المؤلفون عن تكلفة تحاليل المرض والمقومات الرئيسية التي تحدد ما تتطلبه الرعاية الصحية من إنفاق في البلدان ذات الدخل المرتفع بالنسب للحالات المرتبطة بإصابة بالإنفلونزا. شمل بحثهم أمراض الإنفلونزا والأمراض الشبيهة بها لكن لم تتضمن دراسات حول تكلفة جائحة الإنفلونزا كإنفلونزا الخنازير H1N1 عام ٢٠٠٩. أجروا بحوثهم في ديسمبر 2016. وجدوا 27 دراسة وسعوا إلى تحديد تكلفة لكلّ حالة أنفلونزا من منظور منظمات الصحة لدى الدول ذات الدخل المرتفع

تم التوصل إلى أن: أمراض الإنفلونزا وتلك المشابهة لها تتسبب بإثقال كاهل المنظومة الصحية والإجتماعية.

إختلفت التكلفة المقدرة من دولة إلى أخرى إذ أن هذا التباين يعكس خصائص كل بلد فضلا عن سمات أخرى خاصة بالدراسة.

تراوح متوسط نسبة الخدمات المُتوفرة للمرضى المقيمين والمغادرين بين 43.5% و 44.5% من النسبة الإجمالية لتكلفة الحالة الواحدة.

مثلت المخاطر التي يتعرض إليها المرضى، والتعقيدات واحتمالات الوفاة العناصر الرئيسية لإرتفاع التكلفة.

ما لم يؤكّد: لم يدرج في المراجعة مدى ملائمة الأدوية في علاج نوبات الأمراض المشابهة للإنفاونزا.

لا تزال تتراود شكوك حول إنعكاس الزيارات لأقسام الطوارئ لإنعدام الإنتظام في تقديم البيانات.

Add yours ↓

Comments are closed.